لبست كلية بوكسهل الكويت حلتها الوردية يوم الأثنين الموافق 7أكتوبر2019 حيث انطلقت فعالية حملتها التوعوية لسرطان الثدي تزامنا مع الشهر الوردي وهو اللون الذي يرمز لهذه الحمـلة العالمــية و حرصا منها على المشاركة ورفع مستوى الوعي نحو هذا المرض فقد نظم قسم شؤون الطلبة في كلية بوكسهل للبنات يوما صحيا تثقيفيا للاحتفال بهذا الشهر، تضمنت الحملة معرضا توعويا بمشاركة مميزة من جهات متعددة منها فريق الخطوة الأولى للكشف عن الأمراض و مستشفى الأحمدي KOC و مستشفى المواساة الجديد و مجموعة من المراكز والعيادات الطبية و مراكز التغذية والعناية بجمال المرأة . كما تخلل هذا اليوم ندوة توعوية نسق لها فريق الخطوة الاولى للوقاية من الأمراض برئاسة السيد بدر الفضلي والتي تضمنت محاضرة توعوية لكل من السيدتين مي العلي و حنان الخالدي المتعافيتان من مرض السرطان حيث تحدثتا عن تجربتهما الشخصية مع المرض وكيفية شفائهما منه و اعطائهما بعض التوصيات للطالبات للحفاظ على حياتهن . كما هدفت الندوة إلى رفع مستوى الوعي بأهمية الفحص المبكر وأهمية الشعور بالمسؤولية نحو حياة الفرد و الحفاظ عليها . وقد شهدت المحاضرة تواجد عدد كبير من الزوار والطالبات و الهيئة التدريسية الذين تفاعلوا مع برنامج فريق الخطوة الاولى بشكل ايجابي.

في هذه المناسبة، صرحت مسئولة شئـون الطلبة والأنشطـة في كلية بوكسهل الكويت الأستاذة ناديا كعوش، بأنه في إطار الحملات التوعوية الهادفة إلى نشر الوعي الصحي بين الطالبات واعضاء الهيئة التدريسية في الكلية ، ونظرا للاهتمام بصحة الجميع خاصة النساء، ولزيادة الثقافة الصحية حرصت الكلية على تنظيم هذا اليوم التوعوي الذي يشكل اهمية بالغه للمجتمع النسائي الذي تعيشه كلية بوكسهل كونها الكلية الوحيدة الخاصه في الكويت لتعليم النساء فقط . كما شددت على اهمية الكشف المبكر و معرفة التشخيص والعلاج المناسب و الوقاية من كافة الأمراض لأن ذلك من أهم الوسائل الفعالة للمحافظة على حياة المرأة.

قامت المستشفيات المشاركة بتقديم الفحوصات الاولية للطالبات والمدرسات بالاضافة الى النصائح الهامة للحفاظ على الصحة العامة ومدى أهمية الفحص الدوري وصلة الغذاء والسرطان وأهمية المحافظة على غذاء متوازن وتعلم تناول الخضار والفاكهة بشكل منتظم والتقليل من تناول الاطعمة الدهنية، وقد شددت على أهمية ممارسة الرياضة بشكل يومي وعن تأثيرها في صحتنا البدنية والذهنية، واستمتع الحضور وخاصة الطالبات بالمعلومات المقدمة حيث كان يوما تفاعليا مليئ بالفائدة و الوعي نحو حياة أفضل خالية من الأمراض.