أ.د. الأنصاري: جامعة الكويت تحرص على خلق بيئة عمل تنافسية محفزة للموظفين ومراكز العمل

د. الرفاعي: تشجيع الكوادر البشرية المتفانية والمتميزة في أداء عملها يسهم في رفع كفاءة العمل وجودته

كتبت: شريفة العبدالسلام ودلال النجادي

تصوير: زيد التميمي

تحت رعاية وحضور مدير جامعة الكويت الأستاذ الدكتور حسين أحمد الأنصاري نظمت الأمانة العامة الاحتفالية السنوية لجائزة التميز الإداري للعام 2018، وذلك يوم الثلاثاء الموافق 5/11/2019 على مسرح الشيخ صباح السالم – الخالدية، وقد حضر الاحتفالية نواب مدير الجامعة، وأمين عام الجامعة د. مثنى الرفاعي، والأمناء المساعدون وعمداء الكليات ومدراء الإدارات والمكرمون.

وبهذه المناسبة ألقى مدير جامعة الكويت الأستاذ الدكتور حسين أحمد الأنصاري كلمة قال فيها: يسعدني التواجد معكم اليوم في هذا اللقاء السنوي الذي تنظمه الأمانة العامة احتفالا بتكريم الفائزين بجائزة التميز الإداري بجامعة الكويت 2018، كما يسرني أن أرحب بتواجدكم معنا اليوم ومشاركتنا في الاحتفاء بالمتميزين من مراكز العمل والموظفين.

وأعرب عن بالغ تقديره واعتزازه لوجود نخبة متميزة من إدارات وموظفي جامعة الكويت، الذين يقفون اليوم لتكريمهم تأكيدا على دورهم الفاعل في دعم المسيرة الأكاديمية والتعليمية والخدمية في جامعتنا، وتقديرا لعطائهم، ومثابرتهم، وتميزهم، والتزامهم بالمسئولية لتقديم أقصى معايير الجودة الإدارية والإنجاز في أدائهم لعملهم، سعيا للارتقاء والتطوير في مراكز عملهم المختلفة في الجامعة.

وأكد أ.د. الأنصاري على أن جامعة الكويت تسعى إلى تحقيق أعلى معايير وأسس الجودة الإدارية كونها أحد متطلبات الاعتماد المؤسسي، ولقد قامت الأمانة العامة بإطلاق جائزة التميز الإداري انطلاقا من حرصها على خلق بيئة عمل تنافسية محفزة للموظفين ومراكز العمل من خلال نشر وتأصيل ثقافة التطوير والإبداع والابتكار في الجامعة، سعيا لتطوير العمل والارتقاء بمستوى جودة الخدمات المقدمة، ويعد هذا التكريم تعبيرا صادقا من الأمانة العامة للمتميزين لحثهم على الاستمرار والبذل والعطاء، حيث لا تتوانى أبدا في تشجيع موظفيها المتفانين والمخلصين في أداء وتطوير عملهم لإيمانها الراسخ بأهمية الكوادر البشرية في إدارة العمل وجودته.

وبهذه المناسبة توجه بخالص التهنئة والتقدير لهذه الفئة المتميزة من موظفي جامعة الكويت وإداراتها، مشيداً بجهودهم المخلصة، وكفاءتهم في العمل، وعطائهم المثمر، الذي استحقوا عليه هذا الفوز والتكريم بكل جدارة، آملا أن يكون هذا التكريم دافعا ومحفزا لزملائهم الموظفين إلى بذل المزيد من العطاء والإنجاز ليحذو حذوهم في حمل الأمانة التي تحتم عليهم القيام بها على أكمل وجه.

وأثنى أ.د. الأنصاري على الجهود التي قامت بها الأمانة العامة والأمين العام المساعد للشؤون الإدارية، وإدارة التطوير الإداري وتنمية الموارد البشرية وأعضاء لجنة اختيار التميز الإداري وحرصهم على رفع متطلبات وشروط تحقيق التميز وفقا للمعايير المحددة لمستحقي تلك الجائزة، والشكر موصول لمنظمي هذه الاحتفالية.

ومن جهته رحب أمين عام الجامعة الدكتور مثنى الرفاعي بالحضور في حفل جائزة التميز الإداري لعام 2018 والذي تنظمه الأمانة العامة للسنة العاشرة على التوالي لتكريم المتميزين من موظفي جامعة الكويت، تقديراً لتميزهم واجتهادهم وكفاءتهم في مراكز عملهم المختلفة، وكذلك مراكز العمل المتميزة التي ساهمت في رفع مستوى العمل الإداري، إيمانا من جامعة الكويت بأهمية تشجيع الكوادر البشرية المتفانية والمخلصة والمتميزة في أداء عملها مما يساهم في رفع كفاءة العمل وجودته.


وأشار إلى أن جامعة الكويت حرصت في جميع خططها ووضعت ضمن أولوياتها العمل على تطوير ومكينة أعمالها والرقي بمستوى خدماتها الإلكترونية والعمل على اتمام ومتابعة كافة إجراءات العمل والوصول إلى أنظمة تقنية متكاملة ومترابطة، سعيا منها إلى تقليص الدورة المستندية واختصار الوقت والجهد المبذولين، واختصار سير العمليات والإجراءات فيما بين إدارات الجامعة، كما سعت إلى تحديث آلية العمل وتوافقها مع المعايير العالمية والمحلية بسير المراسلات والإجراءات، مما يحقق الاستغلال الأمثل للموارد البشرية المتاحة، وزيادة أداء وإنتاجية الموظفين ومراكز العمل، وتقليل التكلفة وزيادة العوائد.

وباسمه وباسم الأمانة العامة والأسرة الجامعية تقدم د. الرفاعي بخالص التهنئة للفائزين من فئة الموظفين ومراكز العمل الذين حققوا الفوز بجائزة التميز الإداري لعام 2018، مثنياً على جهودهم ومبادراتهم في رفع اسم إدارات جامعة الكويت والارتقاء بمستوى العمل الإداري وجودته، آملاً أن يكون تكريمهم دافعاً لنشر ثقافة الإبداع والابتكار والاستمرار في التميز بالعمل وحافزاً لزملائهم الموظفين والموظفات ومراكز العمل المختلفة لبذل المزيد من العطاء لتطوير العمل.

وفي الختام تقدم د. الرفاعي بخالص الشكر والتقدير إلى إدارة التطوير الإداري وتنمية الموارد البشرية وأعضاء لجنة جائزة التميز الإداري على جهودهم التي بذلوها في تنظيم هذه الجائزة لتكريم المتميزين من موظفي الجامعة ومراكز العمل وإبراز دورهم مما يدل على حرصهم المستمر لتطوير العمل الإداري.


بعد ذلك قام مدير الجامعة أ.د. حسين الأنصاري وأمين عام الجامعة د. مثنى الرفاعي والأمين العام المساعد للشئون الإدارية علي الأستاذ والأمين العام المساعد للشئون المالية عبدالله بورسلي بتكريم الفائزين بجائزة التميز الإداري.

 

أسماء الفائزين بجائزة التميز الإداري للعام 2018

أولاً: فئة مراكز العمل

  1. إدارة الموارد البشرية “المركز الأول”
    قدمت مشروع تطوير معايير تقييم أداء الموظف إدارياً وفنياً بجامعة الكويت خلال خطة الإدارة للسنة المالية 2018/2019 وذلك من خلال:
    تصميم شاشات خاصة لبنود تقييم الأداء السنوي للموظفين الإشرافيين والتنفيذيين، يتم تقييم الموظفين عن طريق نظام الأوراكل من قبل الرئيس المباشر والرئيس التالي له حسب فئة الموظف (إشرافي/تنفيذي) مع الأخذ بعين الاعتبار البنود الخاصة باحتساب دقائق التأخير والانقطاعات في حال وجودها.– تصميم شاشة الهيكل التنظيمي الخاصة بالوحدات التنظيمية والمسؤول عن كل وحدة لتحديد المسؤول المباشر والمسؤول الأعلى للموظف لعملية التقييم. تصميم شاشة خاصة لمراجعة تقاييم أداء الموظفين من حيث مطابقة التقاييم للمعاير الإدارية طبقاً لقرار ديوان الخدمة المدنية.

     تصميم شاشة خاصة باللجان لعرض تقاييم الموظفين التي سوف تعرض على لجنة شئون الموظفين (لجنة رئيس واحد – ضعيف – اختلاف رأي).

  2. إدارة شئون الهيئة الأكاديمية “المركز الثاني”
    قامت إدارة شئون الهيئة الأكاديمية بمشاريع مميزة وناجحة على مستوى قطاع الشئون العلمية بشكل خاص ومستوى الجامعة بشكل عام وهي كالآتي:احصائيات بأعداد أعضاء الهيئة التدريسية وبأعداد المعتمد والشاغر والمشغول بالنظام.شروع إدخال إقرار العودة من الاجازات في نظام الخدمة الذاتية.

    – ميكنة استمارات الترقيات والعلاوات لأعضاء هيئة التدريس في نظام الموارد البشرية.

    قامت هذه المشاريع بتسهيل إجراءات العمل وميكنة العمل الإداري في النظام وإمكانية متابعة سير العمل من خلال الإدارة ومكتب مدير الجامعة للشئون العلمية مما وفر وقت وجهد في عملية استخراج البيانات.

    ثانياً: فئة الموظفين

  3. “المركز الأول” محمد عبدالقادر عيسى الحيدري – مشرف كتبة حسابات – قسم النقليات – ادارة الخدمات العامة

    إحكام الرقابة والمتابعة لحركة المركبات والحافلات بهدف رفع جودة الخدمة المقدمة وتوفير المال العام. (مراحل المشروع)
    الاطلاع على نظام تتبع المركبات في السوق المحلي مع شركات القطاع الخاص ودراسة السوق ومراسلة شركات خارجية وتحديد المطلوب للمركبات.
    الاجتماع بحضور مدير الإدارة مع إحدى الشركات من المملكة العربية السعودية والتي تزود وزارة التعليم لديهم بنظام تتبع آلي لخدمة الحافلات وذلك لتشابه الفئة المستهدفة وتم تحديد المطلوب للحافلات.
    – تضمين عقد المركبات الذي بدأ في 1/6/2018 تركيب نظام تتبع على حساب المقاول بحيث يتم تحقيق هدف ( الحصول على النظام بما يتمتع من مزايا للرقابة والمتابعة مع توفير المال العام.
    تضمين عقد الحافلات الذي بدأ في 1/8/2018 تركيب نظام تتبع على حساب المقاول بحيث يتم تحقيق هدف ( الحصول على النظام بما يتمتع من مزايا للرقابة والمتابعة مع توفير المال العام ).

            وعلي هامش الحفل تم عرض فلم  تعريفي عن المشاريع المتميزة الفائزة من فئة مراكز العمل والمشروع المتميز للفائزين من فئة الموظفين، والتقاط الصور التذكارية للفائزين مع الإدارة الجامعية.

            والجدير بالذكر أن فكرة جائزة التميز الإداري تم طرحها من قبل الأمانة العامة عام 2008 وتم تشكيل لجنة بقرار من الأمين العام للجامعة لوضع آلية مناسبة لاختيار المرشحين ومواعيد الإعلان وكيفية التقدم لها، وتم اختيار الفائزين لجائزة التميز الإداري لفئتي مراكز العمل والموظفين من العام وحتى العام 2014.