عميد شئون الطلبة بالوكالة الدكتور سلمان نشمي العنزي يصدر ميثاقًا خاصًا للحفاظ على الوحدة الوطنية الكويتية مخاطبًا به الجمعيات العلمية والأندية المهنية في جميع كليات جامعة الكويت، عن طريق توجيه هذا الميثاق إلى عمداء الكليات لإبلاغ الجمعيات العلمية والأندية المهنية، بضرورة الالتزام بهذا الميثاق.

وقد نص الميثاق على:

أولًا: عمادة شئون الطلبة تحث جميع الجمعيات العلمية والأندية المهنية على ضرورة التمسك بنص المادة الثالثة من لائحة النظام الجامعي الطلابي والتي نصت على أنه:

يُحظر على الطالب الجامعي القِيام بأي وَسيلة مِن وسائل التَّعبير وجميع وسائل التواصل الاجتماعي بشكل يؤدي إلى كَراهية أو ازْدِراء أي فِئة من فِئات المجتمع أو إِثارة الفِتَن الطّائفية أو القَبَليّة أو نَشر الأفكار الدّاعية إلى تَفَوّق أي عِرْق أو جَماعة أو لَوْن أو أَصْل أو مَذْهَب ديني أو جِنْس أو نَسْب على غيره“.

ثانيًا: عمادة شئون الطلبة تطالب بضرورة التنويع في إشراك مختلف المكونات الاجتماعية بالمجتمع الكويتي  في جميع أنشطة الجمعيات والروابط العلمية.

ثالثًا: تسهل عمادة شئون الطلبة لجميع الجمعيات العلمية والأندية المهنية للتعاون سويةً على محاربة أي ظاهرة دخيلة من ظواهر الإساءة للوحدة الوطنية الكويتية من خلال الإبلاغ والإعلام عن أي فعل مخالف وفق الطرق الرسمية المعهودة  حتى تتم محاسبته وفق اللوائح والنظم الجامعية.

رابعًا: الحرص على أن تكون جميع الأنشطة والبرامج الصادرة عن الجمعيات العلمية والأندية المهنية وفق الضوابط والأسس الخاصة بالوحدة الوطنية من خلال احترام جميع المكونات الاجتماعية للمجتمع الكويتي.

خامسًا: مراعاة عدم المساس بأي فِئة من فِئات المجتمع أو إِثارة الفِتَن الطّائفية أو القَبَليّة أو نَشر الأفكار الدّاعية إلى تَفَوّق أي عِرْق أو جَماعة أو لَوْن أو أَصْل أو مَذْهَب ديني أو جِنْس أو نَسْب على غيره من خلال أي عمل يصدر عن الجمعيات العلمية والأندية المهنية.